معلومات عن نظام IOS

في ظل التقدم التقني وتنافس عمالقة التكنولوجيا على الفوز وتصدر السبق في مجال التكنولوجيا، نجد من بين المشاركين بقوة والذي يتصارع على عرش التكنولوجيا شركة آبل بأجهزتها وبرمجياتها الشهيرة، والتي تغزو بها أسواق العالم، وتنتشر بين المستخدمين. وسنتحدث عن نظام التشغيل الخاص بشركة آبل والمخصص لهواتف الآيفون فقط، وهو نظام تشغيل IOS. ويعتبر هذا النظام هو المنافس اللدود لنظام Android، واللذان يتنافسان بقوة في سباق التكنولوجيا بلا كلل ولا ملل. في الأسطر التالية سنقدم بعض المعلومات حول نظام IOS.

 

ما هو نظام IOS؟ وكيف نشأ؟

نظام IOS هو في الأساس نظام تشغيل لهواتف الآيفون التي تشتهر بها شركة آبل. والاسم القديم لهذا النظام كان (OSX iPhone). وتم تغيير الاسم ليكون IOS في عام 2007. وتم توسيع هذا النظام ليكون شاملاً لكل من جهاز الآيبود وجهز آبل اللوحي (الآيباد)، ولكن مع بعض التغييرات في الواجهة لتناسب الجهازين. ويختلف هذا النظام عن Android في أنه ليس مفتوح المصدر من قبل آبل، ولكن آبل قامت باحتكار هذا النظام ليكون مخصصاً لأجهزة آيفون فقط، ولا يسمح للمطورين بأن يقوموا بأي تعديل فيه. ليكون هذا النظام علامة مميزة لشركة آبل ولهواتف آيفون.

تطورات نظام IOS

  • الأمان والخصوصية
    يعتبر نظام تشغيل IOS من أكثر أنظمة التشغيل وتوفيراً للحماية لبيانات المستخدم. فعند سرقة جهاز الآيفون أو فقدانه، يمكن للمستخدم من منع أي شخص غريب من الاطلاع على بيانات الهاتف من صور أو رسائل أو نحوها من خلال مسح البيانات على الهاتف، لكن مع حفظها في تطبيق iCloud. هذا بالإضافة إلى أنه يمكن للمستخدم معرفة مكان هاتفه المفقود من خلال تطبيق خاص بآبل، مع حماية كامل الحماية والخصوصية لمنع التعدي على بيانات الهاتف في حال فقدانه. وتعمل الشركة على اكتشاف الثغرات الأمنية في نظاك IOS من أجل العمل عليها وسدها لمنع اختراق خصوصيات المستخدمين.
  • البساطة والسهولة والعملية
    إن الناظر في واجهة المستخدم الخاصة بنظام IOS يدرك من أول مرة استخدام مدى البساطة والسهولة التي يوفرها النظام. وتعتمد آبل في نظام التشغيل الخاص على أن يكون النظام أكثر عملية وتحقيقاً لمهام المستخدم المعاصر، وذلك من توفير حزمة من التطبيقات الهامة التي يمكن من خلالها تنفيذ مهامك على جهاز الآيفون، دون اللجوء إلى استخدام الحاسب الآلي. حيث توجد تطبيقات مكتبية لعمل الجداول الحسابية وكتابة التقارير، وكذلك إعداد العروض التقديمية، هذا إلى جانب تطبيقات الطقس والمتجر المفكرة وتطبيق خاص بمتابعة حركات الأسهم في الأسواق العالمية ونحو ذلك.
  • التوافق والتواصل مع أجهزة آبل الأخرى
    تحرص شركة آبل دائماً أن تكون منظمة خاصة بها من المستخدمين الذين يستعملون أجهزة آبل مثل: الآيفون، والآيباد، وماك. هذه المنظومة يمكن ربط أجزائها ببعضها البعض للمستخدم الواحد. فلو كان الشخص يملك جهاز آيفون، وجهاز ماك، فإن بياناته إذا فقدت من جهاز الآيفون، فإنه يستطيع استعادتها عبر جهاز ماك أو أي جهاز آخر من آبل. وذلك من خلال تطبيق iCloud، وهو تطبيق السحابة الإلكترونية الذي تشتهر به آبل، الذي يربط بين أجهزة آبل التابعة لحساب مستخدم واحد.
  • السلاسة والسرعة
    مما يميز أجهزة آبل، وما يلاحظه الكثيرون ممن استخدموا أجهزة IOS وأجهزة Android، أن نظام IOS سريع ولا يوجد به أي بطء. كذلك لا يصدر أي ارتفاع في درجة الحرارة عند استخدام أجهزة آبل. أما البطء الذي قد نشاهده عند استخدام بعض أجهزة Android وكذلك التأخر في تنفيذ بعض المهام فلا نجده إطلاقاً في نظام تشغيل IOS.

 

مميزات نظام IOS

  • الإصدار الأول IOS 1 صدر عام 2008.
  • الإصدار الثاني IOS 2 صدر في أواخر عام 2008، مع صدور هاتف آيفون 3 جي.
  • الإصدار الثالث IOS 3 صدر عام 2009.
  • الإصدار الرابع IOS 4 صدر عام 2010.
  • الإصدار الخامس IOS 5 صدر عام 2011.
  • الإصدار السادس IOS 6 صدر عام 2012.
  • الإصدار السابع IOS 7 صدر عام 2013، ويعتبر نقلة نوعية في واجهة مستخدم نظام IOS، وبداية التطوير في أنظمة IOS اللاحقة.
  • الإصدار الثامن IOS 8 صدر عام 2014، والتي بدأت فيها تفعيل خاصية Touch ID.
  • الإصدار التاسع IOS 9 صدر عام 2015.
  • الإصدار العاشر IOS 10 صدر عام 2016.
  • الإصدار الحاي عشر IOS 11 صدر عام 2017.
  • الإصدار الثاني عشر IOS 12 صدر عام 2018.
  • الإصدار الثالث عشر IOS 13 صدر عام 2019.
  • الإصدار الرابع عشر IOS 14 صدر عام 2020، وهو الإصدار الأخير.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *